الاثنين 03 أغسطس 2020 - 10:13 مساءً - القاهرة
test Al-Hashemiah
أخبار مصرية

وزير البترول: مشروعات التكرير تقلل الاستيراد وتخفف العبء عن كاهل الموازنة

الأحد 19 أبريل 2020 12:01 مساءً

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على أن مشروعات التكرير التى يتم تنفيذها من خلال استراتيجية عمل مخططة لقطاع البترول منذ 3 سنوات تهدف إلى دعم الاستقرار الحالى الذى تشهده سوق المنتجات البترولية وتخفيض الاستيراد ومن ثم تخفيف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة ، مشيراً إلى مراعاة التوزيع الجغرافى لمشروعات التكرير الجديدة لتلبية احتياجات السوق المحلى من المنتجات البترولية والمساهمة فى دعم خطط التنمية وتحقيق معدلات النمو المستهدفة من الدولة. جاء ذلك خلال الجولة التفقدية للوزير بمعمل تكرير ميدور والتى رافقه خلالها المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذى لهيئة البترول ونائبيه الكيميائى أشرف الشامى نائب التكرير والتصنيع والمهندس أيمن عمارة نائب التخطيط والمشروعات والكيميائى سعد هلال رئيس الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات والمهندس أشرف بهاء رئيس شركة إنبى والمهندس وليد لطفى رئيس شركة بتروجت والكيميائى محمد على رئيس شركة أنربك والمهندس عبدالمجيد حجازى رئيس شركة إيثيدكو والمهندس محمود ناجى معاون الوزير لنقل وتوزيع المنتجات البترولية. من جانبه أوضح الدكتور جمال القرعيش رئيس الشركة أنها اعتمدت سياسة التشغيل الآمن وتعظيم استخدام الوحدات الإنتاجية بطاقتها القصوى مع الاستمرار فى تنفيذ مشروع التوسعات طبقاً والجدول الزمنى المخطط وقد ظهر ذلك جلياً فى المؤشرات التشغيلية خلال الربع الأول من عام 2020 حيث قامت ميدور بتكرير حوالى 3ر9 مليون برميل من الخام المحلى والمستورد وقامت بإنتاج كمية من المنتجات عالية الجودة وتسليم ما يقرب من ٨٠٪؜ من إجمالى المنتجات للسوق المحلى والتى تضمنت حوالى 43 ألف طن بوتاجاز و 325 ألف طن بنزين عالى الأوكتان و 646 ألف طن سولار ، بالإضافة إلى 72 ألف طن من الفحم و 14 ألف طن كبريت ، كما صدرت 265 ألف طن من وقود النفاثات للأسواق العالمية ، كما حافظت على تشغيل الوحدات الإنتاجية دون حدوث أى توقفات نتيجة اتباع وتطبيق سياسة الصيانة الوقائية للمعدات للحفاظ على الإمدادات الاستراتيجية للسوق المحلى من المنتجات البترولية المختلفة وكذلك تطبيق إجراءات واشتراطات منظومة السلامة والصحة المهنية وكذا الإجراءات الوقائية اللازمة لسلامة العاملين . وعلى هامش الجولة عقد الوزير اجتماعاً للجنة العليا للمشروعات البترولية لمناقشة التحديات التى تواجه مشروعات التكرير والبتروكيماويات الجديدة والتى شملت موقف تنفيذ الأعمال فى مشروعات توسعات ميدور ومشروع التكسير الهيدروجينى للمازوت بمعمل تكرير أسيوط ومشروعات شركة الخدمات اللوجستية للبتروكيماويات التى توفر مرونة وتسهيلات كبرى لشركات البترول بالأسكندرية تضاف للتسهيلات القائمة بميناء حوض البترول . واستعرض الوزير خلال الاجتماع التحديات التى تواجه الإلتزام بالجدول الزمنى للمشروعات البترولية الجارى تنفيذها لتلافى تأثير فيروس كورونا مشدداً على تطبيق كافة إجراءات الأمن والسلامة والصحة المهنية والإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة العاملين وأسرهم.

أضف تعليق
لا توجد تعليقات
التعليقات
بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

شركات مميزة المزيد

جميع الحقوق محفوظة لموقع شبكة البترول