الاثنين 20 نوفمبر 2017 - 11:41 صباحاً - القاهرة
Petroleum Today Magazine Catec co.
أخبار مصرية

الملا يبحث مع رئيس تكنيب موقف الاعمال بمشروعى توسعات ميدور ومجمع التكسير الهيدروجينى بأسيوط

الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 11:08 صباحاً (637)

 

 

بحث المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مع ماركو فيلا الرئيس التنفيذى لشركة تكنيب الإيطالية موقف تقدم الأعمال فى مشروعى توسعات معمل ميدور ومشروع إنشاء مجمع جديد للتكسير الهيدروجينى للمازوت بمعمل أسيوط لتكرير البترول وتنفذهما الشركة كمقاول عام.

حضر اللقاء المهندس محمد طاهر وكيل أول الوزارة والمهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذى للهيئة المصرية العامة للبترول ورئيسا شركتى ميدور وأسيوط للبترول.

وشدد الوزير على الالتزام بالجدول الزمنى المتفق عليه فى تنفيذ الأعمال لسرعة وضع المشروعين الجارى تنفيذهما على خريطة الإنتاج لأهميتهما الحيوية فى تأمين إمدادات الوقود للسوق المحلى والحد من الاستيراد، مشيراً إلى أن اللقاء يأتى فى إطار استراتيجية وزارة البترول لدعم المشروعات والمتابعة الدقيقة لجداول وعمليات التنفيذ والأداء وتذليل أى عقبات قد تطرأ لضمان سرعة ودقة الإنجاز وأنه سيتم تشكيل لجنة عليا لمتابعة تنفيذ المشروعين.

من جانبه أكد رئيس الشركة الإيطالية على الالتزام التام بوضع المشروعين على الإنتاج فى التوقيتات المحددة وأن تشكيل لجنة عليا لهما خطوة جيدة تلقى بظلالها الإيجابية على الإسراع بوتيرة العمل، مشيداً بمستوى أداء وخبرات فريق عمل شركتى إنبى وبتروجت فى المشروعين.

وتجدر الإشارة إلى أن مشروع توسعات معمل تكرير ميدور يهدف لزيادة الطاقة التكريرية للمعمل من 115 ألف برميل إلى 175 ألف برميل يومياً وبنسبة 60% من الطاقة الحالية ، كما يهدف مشروع إنشاء مجمع جديد للتكسير الهيدروجينى للمازوت بمعمل أسيوط لتكرير البترول إلى الاستفادة من المنتجات البترولية ذات القيمة الاقتصادية المنخفضة (المازوت) وذلك بتعظيم إنتاج المقطرات الوسطى ذات القيمة الاقتصادية العالية وتوفير استيرادها من الخارج وتبلغ إجمالى استثمارات المشروعين حوالى 7ر3 مليار دولار.

أضف تعليق
لا توجد تعليقات
التعليقات
بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

شركات مميزة المزيد

جميع الحقوق محفوظة لموقع شبكة البترول